الاثنين، مايو 02، 2011

مشاكل المثلين

المشكلة الاولى :-


حب من طرف واحد اعتقد انها مشكلة حقيقية حتى لو وقفت من بداية القصة وعرفت جميع تفاصيلها وانت متاكد من انه الموضوع منتهي وما في فايدة منه لكن يبقى الحب والاعجاب والغيرة موجودة اعتقد انه سببه في الاساس الضغوط العاطفية والنفسية اللي يمر فيها المثلي 
واللي تكون عبارة عن خيالات او اوهام انه الاخر  في اهتمام بالنسبة ليه او يحس فيه احيانا لكنه يطنش او يتغاضى عن هذه المشاعر واللي تكون في الغالب قوية جدا جدا واحيانا تكون واضحة للعيان لكن سوء اختياره او حظه التعيس قد يوقعه في شخص يستغل هالمشاعر ليحقق فيها مصالحه المصالح هنا ما اقصد بيها اي شئ ترضي المحب ولكنها كلها شخصية يعني مثلا انا اعرف في مشاكل الويندوز واحب لي شخص هذا الشخص طوال السنة احاول معاه انه يلين لي قليل او يفهمني ويحس فيني لكنه ما يتذكرني الا لمن يحس بانه في مشكلة او مأزق او عنده مشكلة في نظام التشغيل عنده فتلقاه يجيني ويتكلم معاي ويبدي نوع من المشاعر اللي احس فيها انا لوحدي لاني مكوي بنار حبه وهو المستفيد 
الحل انه الشخص هذا مثل ما انا عارف والجميع من له سوابق مثلها انه ما راح يستجيب له ابدا او يبادله اي مشاعر فقط عواطف خداعة طبعا السبب في الاصل عند المحب انه لا يعطي نفسه حقها وقدرها وينجرف في اعجابه وحبه القوي نحو الاخر بصراحة دايما ما يجيني مساءلات من شباب مثل الورد لا يقدرون انفسهم وينجرفون في حب زائف ويضيعون حياتهم من اجله 
الحب يا اخواني شئ غالي لايعرفه ولا يقدره من لم يجربه والحياة نفسها عبارة عن ثروة كبيرة يجب الحفاظ عليها والا ما كان الاسلام او الاديان السمواية تجرم من يقوم بنهاء حياته لانه لا يملكها في الاصل هي ملك الله عز وجل فلازم الواحد ما يمنح حبه وعواطفه لشخص لا يقدرها واذا احسست بشعور بسيط انه لا يبادلك الحب او الحنان اللي تمنحه اياه واللي يستطيع اي حد ان يستشعره مهما كان قاسي وعنيف في حياته وتعامله مع الناس 


راح اعطي مثال لنوع من الحب كان لي جار هو هندي لديه كلب جميل وعاجبني جدا لكن الكلب هذا كان كل ما يشوفني يصير في حالة هياج على لكني كنت اعامله برفق ودايما احاول الاطفه وفي النهاية الكلب صار يفهم اني ما اريد فيه شر وصار هادئ وبالعكس يجري اتجاهي لمن يشوفي فما بالكم في انسان من لحم ودم وله عقل وعاطفة هل من المستحيل انه يكون مثل هالكلب 


اريد اراءكم واقتراحاتكم عن هذا النوع لانه هو الاغلب والاكثر وشنو الحل في نظرك ولك الشكر 




المشكلة الثانية :-


الهرب من المثلية اتجاه الدين 


ما اقول انه الدين غلط وانك ترجع الى الله شئ غلط لكن المشكلة انك تعمل الدين هو الحماية من المثلية سابقا قد وردت في المدونة عن طريق مدونة اخي ابن دبي قصة رجل ملتحي حافظ لكتاب الله متزوج ولديه اطفال ولكنه يعاني من المثلية التي تنهش في قلبه من الداخل وانه لبس ثوب التدين واللي صار عليه مشكلة وووبال وصراع عنيف مع نفسه وصار ما قادر يعيش بوجهين ونفسيتين نفسية رجل الدين المتزوج العالم بالدين ونفسية المثلي الذي يشتهي الرجال او حتى الصغار مش الفرق مين يشتهي لكن المشكلة الحقيقة الصراع النفسي اللي ياثر على الشخص 
لاانكر انه احيانا تنفع انك تروح لدينك وتقوي صلتك بربك واكيد في كل الاحوال احنا ملزمين اننا نحاول نتقرب من الله بعمل ما يحب ونبتعد عن ما يكره وصحيح المثلية هي من الاشياء اللي حتى هذه اللحظة ما حصلت لها حل وان كنت في نفسي لدي وجهة نظر فيها ولكني ساحتفظ بيها لنفسي حتى لا يقولو اني يعمل الغلط ويبرره للناس لكني حاولت واللي حاب يعرف شنو سويت يرجع للمدونة ويقراها وراح يفهم محاولاتي يعني بعتبر نفسي شخص عادي يغلط ولكنه يحب ربه ويحب دينه ويتمنى انه يجد حل لحياته هذه لكني مثل ما سبق واخبرتكم اني هربت الى دين ايضا لكني وجدت الدين هين وسهل وما محتاج تعصب وتكفير للناس وتشدد الدين بسيط لا يحتاج منك غير الاساسيات لو عملتها تكفيك واللي ما يعرف في قصة عن رجل راح للنبي عليه السلام يساله انه اذا سوى الاشياء الاساسية في الدين هل يدخل الجنة ولا لاء 
غير هذا كله لا حد يجي يقول انه المطوع او رجل الدين مية المية داخل الجنة احنا الجنة هذه دار قرار للمسلمين ككل بغض النظر عن العاصي والفاسد المهم انه يؤمن بوجود الله لكنه مثلا لايصلي يشرب خمر يمارس الجنس مع النساء او ما خالف من الاشياء اللي في نظر رالناس هي عبارة عن معاصي وانه الشخص هذا داخل النار لكن ما في حد عنده ايقان بان فلان داخل النار او داخل الجنة لانه الجنة ما ندخلها باعمالنا ندخلها برحمة الله وحب رسوله مهمى بغلنا من معاصي واثام وهذا ما كلام انه اقول روحو سوو معاصي وان شاء الله داخلين الجنة داخلينها لانه حسب بعض المذاهب ولا يحضرني اي مذهب بالضبط يقول انه المسلم لمن يقوم بعمل ذنب فانه يعاقب عليه في الدنيا وان لم تنتهي ذنوبه يعاقب عليها في النار حتى انتهاء الاثام والمعاصي اللي قام فيها ومن بعد ذلك يدخله الله برحمته الى الجنة 


طيب شو اسوي انا مثلي لكني لم امارس لم اجري وراء شهوتي ما قادر اتصرف وحياتي عبارة عن جحيم ببساطة ارجع الى الله بس لا تخفي نفسك وراء ثوب الدين وتضحك على نفسك وعلى غيرك اعترف في صميم قلبك انك مثلي وانه ما خيرت في المشاعر والاحاسيس المثلية هذه وفي نفس الوقت ادعي ربك انه يهون عليك ايامك ويشغلك بدنياه اللي ياما شغلت ناس كثيرين حتى عن زيارة امهم اللي هي اغلى ما في الوجود فما بالك بمشاعر واحاسيس قد يتقادم عليها الزمن وتختفي في مشاكل وهموم الدنيا وابحث عن اصدقاء يفهموك ويفهمو نوعية مشاعرك ولا تحاول تكابر في مشاعرك هذه لانه ماليها حل ابدا والله المستعان 




بصراحة في مشاكل اخرى في بالي لكني اكتفي بالنقطتين هذه ولو في اي نقاط اخرى ارجو تبينوها لي وان شاء الله احاول بقدر المستطاع انه ابين حل ولو بسيط لها او نقاش جماعي لمساعدة الناس لانهم يتجاوزوها


واللي حابب يحكي لي مشاكله او حياته انا مستعد لاني اسمعه واساعده واني اكون اخ وصديق له وايميلي موجود في المدونة مرحب في الجميع 

akhtarthayti@hotmail.com
akhtarthayti@yahoo.com


‏هناك 5 تعليقات:

OmaniGay يقول...

اهلا غريب
طبعا الموضوع مهم جدا وواقعي جدا...وانا مررت بتجربة "الحب من طرف واحد" وبسبب هذه التجربة قللت كثير من نفسي وامليت وقت بالتفكير في شخص لا يستحق هذا الوقت ولاهذا الحب والادهى من هذا كله رسبت في مادتنين وهذه اول مره ارسب وراح اضطر ان اعيدهم طبعا كل هذا بسببي انا وليس ذلك الشخص لانني انا ماتحكمت بمشاعري وامضيت وقتي في التفكير وسماع الاغاني الرومانسيه والسهر ونسيت دراستي كليا...بس الحمدلله هذا الخطأ ماراح يتكرر باذن الله لاني تعلمت كثير من هالتجربه,,,وبالنسبة للحل باختصار اذا ماحسيت اي اهتمام من الطرف الاخر ابعد من البدايه احسن لان بعدين راح تتأزم الامور اكثر وتتعقد اكثر
تحياتي اخي

OmaniGay يقول...

بالنسبة لموضوع الدين طبعا الدين اهم شي في الحياه يكفي ان يعطينا الراحه والطمأنينه النفسيه وبالنسبةلكن لا اعتقد ان الدين يحميك من المثليه لان احيانا حتى وانت بالمسجد راح تجيك شهوه لشخص اعجبك والادهى اذا صلى ذلك الشخص بجانبك وتلامس جسده بجسدك اكيد راح تنسى الصلاة في تلك اللحظه !!!

غريب يقول...

ههههه عجبني المثال بتاع الملامسة في الصلاة

ذكرتني مرة صليت في احدى المساجد صلاة العشاء مع احد الزملاء المهم المسجد كان الناس اللي فيه كل واحد احلى من الثاني حتى اني قبل الدخول للمسجد كنت اقدم كل اللي يجي بعدي لانه حلو المهم لمن دخلت المسجد رحت وقفت في الصف اللي ورا المجموعة االاحلى وصديقي قالي انت كم ركعة صليت قلت والله ما عارف بس حسيت برارحة كثيرة في المسجد هذا

بس ما كررت الزيارة مرة ثانية لانه اهل المنطقة هذه بصراحة حلويييييييييييييين موووووووووت

بشهادة صديقي

3an9aa EL Maghrebi يقول...

صراحة هي نفس المشاكل التي نعاني منها جميعا.. وأكثر ما يذبحني هو مشكل الحب من طرف واحد ... هذا هو البئر الذي إعتدت السقوط فيه مرارا...سلمت يداك و شكرا

Muslim Arabic Mathli يقول...

أهلا غريب

خوش بوست..نقاط حساسة و موجودة بكثرة بس محد يسلط الضوء عليها....مريت على بوقكك...أسلم عليك و أشوف شلونك؟


أخوك,
MarabicM