السبت، يوليو 18، 2009

خيانة



لا ادري ما اذي اقول فالدموع تملئ عيني والحزن يملئ قلبي

باعني صديقي صديق عمري

درسنا مع بعض منذ المتوسطة تعرفت عليه في صف الاول الاعدادي بعد انتقالي للمدرسة اعجبني اصراره وحبه للحياة.

في يوم من الايام وقعت في مشكلة مع احدى الشلليات ولم اجد من يقف بجوار كل الذين اعرفهم كانو يقولون تنازل انت وارضى بما يطلبونه منك لم استمع لهم لاني لم اكن اخاف من الولد الذي بداءت المشكلة معه لكنه كان يحتمي بشلته

جاء ووقف بجانبي دون اساله او اطلب منه فمعرفتي به قليل وكنا قليلا ما نتحدث مع بعض خرجنا الى خارج المدرسة نتحدى الجميع جاءت الشلة ومن حسن حظنا ان من بينهم شخص عاقل اقترح صديق ان يحل المووضوع الشخصان المتنازعين لوحدهم دون ان يتدخل اي احد كلهم رفضو الا العاقل الوحيد وافق وكانت كلمته مسموعة

دخلت في عراك مع الولد وتغلبت عليه وانفض الموضوع وبقينا انا وصديقي مع بعض منذ ذلك اليوم اكثر من من 13 عاما ونحن لا نفترق دخلنا نفس المدارس وكنا دائما نحاول ان نكون مع بعض الا وقت الجامعة سافر الى الهند وسافرت الى بلدي لكنه سرعان ما غير رائيه وجاء فرحت به كثيرا كما لم افرح من قبل كان اغلب وقتنا مع بعض نخرج ونطلع نبيت في بيت واحد اما في بيته او بيتي عرف الجميع قوة علاقتنا ووقوفها في جميع الظروف

يعرف صديقي كل ما اشتهي واتمنى في الحياة عرفته بكل من عرفت في هذه الدنيا كان هو المخلص لي دائما وانا ايضا وقفت معه في اكبر محنى تعرض لها بعت ارض ورثنها عن والدتي رحمة الله عليها من اجل ان اساعده ولست نادما على ذلك ابدا ولن اندم ابدا فهو صديقي الوحيد الاموال تذهب وتجي لكن الصديق الحق لا ياتي ولا يتكرر هي مرة واحدة في الحياة

كل هذا جاء بسبب بنت تعرف عليها وهي عربية تعمل نادلة هنا في احدى المقاهي ذهبنا الى ذلك المقهى عدة مرات كانت تستلطفه لكني اعتبرت الموضوع مجرد عاهرة تبحث عن من يصرف عليها وصديقي يعمل في وظيفة مرموقة وذات دخل كبير ( بارك الله له فيه) ودائما كان يرتدي بدل غالية وهو شخص وسيم بدرجة كبيرة وذو همة وحنكة عالية مببتسم دائما ويحافظ على مظهره بشكل كبير يقول ان الناس تقيمك بشكلك الخارجي وليس بما في عقلك او في جيبك وقد كان دائما صادق فيما يقول فهوعلاوة على كل ذلك ذو بديهة سريعة وعقل متفتح دائما لكن الا في هذه غلبه جمالها وعذوبة كلامها

في البداية اخبرته انه مجرد عاهرة لا تسوى تريد ان تستميله بجمالها وقد فعلت ونجحت في ذلك وبداء ينشغل بها ويعطيها كل وقته صحيح اني لم اكن معه دائما وكنت مشغول بالملاك لكني كنت دائما اتصل عليه واسال عنه ودائما هو معها فهي كانت تعمل في الليل وحتى تملئ وقته قامت بتغير مناوبتها مع احدى النادلات مقابل ان تعطيها مبلغ معين ذهبت عددة مرات لنفس المطعم اسال عنها وكان الجميع يتحدث عن انها امراءة لعوب تزيد من الزبائن حتى انها تتقاضى اعلى اجر بين الجيمع فهي قريبة من صاب المحل الذي يريدها له دائما هكذا عرفت وسمعت لم احدث نفس كثيرا سرعان ما اخبرت صديق عمري بذلك

رفض تصديقي ورفض ان يستمع للحقيقية الحقيقة التي يهرب منها فهو يعلم بانها عاهرة منذ البداية لكنها اكلت عقله شلته لم يعد يعرف الصواب من الخطاء

ف الاسبوع الماضي اتصل علي وطلب مني ان نذهب الى منطقة القرم التجارية لشراء شئ مهم بالنسبة له لبيت طلبه ونسيت مشاكلنا وعند وصولي كان قد اختار طقم من الالماس والذهب الابيض قيمته تقارب الاربعة الاف ريال عماني

( 40000 ريال سعودي ) سالته لمن هذا فقال هو لـ سحر قلته له هل اشتريت لوالدتك شئ بهذه القيمة الكبيرة اليس هذا هو المبلغ الذي تريد ان تدفع كمقدم لسيارة الهمر التي طالما حلمت بها قال ان الفلوس تاتي وتذهب وانا عمل منذ فترة وراتبي كبير استطيع ان اتدبر الامر اخبرته لما لا تشتري شئا اقل من هذا قال انها طلبته واعجبها بشدة

قلت له انها عاهرة كيف تفعل هذا بنفسك ما ذا سوف تقدم هي لك انها تضحك عليك تستغلك قال لي هذا ليس من شائنك خلك مع اولادك ( ما تتصوروا كيف هالكلمة اغضبتني ) قلته انا ما اريد منك فلوس ولا اريدك تتهور حكم عقلك وين انت وين افكارك لقد غسلت مخك هذه العاهرة قال لي اذا قلت هذه الكلمة مرة اخرى فانسى ما بيننا فستكون زوجتي

صدمت بهذا الكلام كيف ولماذا هل انتهت البنات من الدنيا كيف تفعل هذا واهلك ماذا سوف تقول لهم من اين اتيت بهذه البنت ما هو اصلها كيف سوف ترد على كل هذا رد علي وقال هذا ليش من شائنك بدل ان تفرح لي تريدني ان اتبعك هل هذا نهاية صداقتنا بعد كل هذه السنين تراني اريد ان اكون سعيد في الدنيا وان تزعل لفرحي

لا ادري ما ذا قلت له بعد ذلك لكن اذكر ان تركت له ساعته التي قدمها لي في عيد ميلادي وذهبت بلا رجعة

فقد فرقت بيننا بنت وياليتها بنت شريفة انها عاهرة تبيع نفسها لمن يدفع اكثر

هل هذه الحياة ابحث عن الحبيب وافقد الصديق كم هي قاسية هذه الحياة ماذا افعل هل اتركه يذهب وراء هواه وتضحك عليه مر يومان ولا استطيع التفكير الا بصديقي اتصلت عليه عدة مرات كان يقفل الخط في وجهي ويقفل جهازه بعد عددة مرات من الاتصال

ذهب صديقي وراء هواه ويالليته هواء نظيف

هناك 4 تعليقات:

anagay يقول...

يا مسكين!!
اقصد ان صاحبك مسكين، لعبت بعقله البنت، بس انت خير العارفين، الحب يخلي الواحد اعمى...
حسافه كل هالسنين الي ضاعت...

FBI يقول...

خله اسبوعين وكلمه صدقني بيرجع لك الوفاء دايم مايضيع وخلك احسن منه

Ali يقول...

اهلا غريب

يامان لا تكبر الموضوع فصديقك في غيبوبه الحب بل بالعكس اقف بجانبه وكما قال
FBI انتظر فتره ثم كلمه ثم حاول تفهم منه لماذا يحبها وقد تكون الفتاه حقا تغيرت المعنى استمع له وافهم منه ولا تحكم من الاول. فصداقه العمر لا يمكن ان تتخلى عنها لمجرد مشاجره عابره تحصل بين كل ناس.

غريب يقول...

anagay

كلمتك صحيحة انا مسكين وهو مضحوك عليه بس اكيد راح يعرف
,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,

FBI

راح اعمل بنصيحتك بس الخوف اتركه وروح يتزوجها وبعدها ما ينفع الندم


,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,.,

ALI

تتغير لاي مدى يمكن ان تتغير يعني الواحد يصوم ويفطر على بصلة
من قلة البنات وحتى لو تابت او صلحت ماكان اصله فاسد فهو فاسد
البنت ما بنت شريفة معروفة عنها اللعب بعقول الرجال