الخميس، مارس 07، 2013

كنت بحب ..!!!!

لي فتره طويله وشكلي ناوي على النيه اللي بفكر فيها من زمان ان اقفل المدونه لكني لم احسم قراري حتى اللحظه 

قد اتركها ولا اقفلها بس ما افتحها ابدا 

ما عارف لسه ما حسمت امري 

بصراحه ما بقيت قادر على الكتابه في المدونه فقدت الرغبه اللي كانت هي دافع لاني اكتب في المدونه او مش عارف ايه السبب 

قبل ثلاث اسابيع اخبرني ولد خالتي انه يعرف له بنت مناسبه لي وفيها كل المواصفات اللي اريدها وذكرتها على الملئ سابقا تحرك في نفسي الفضول لمعرفه تلك البنت اللي يقول ان بها ما اريد من صفات ومواصفات اخبرته عرفني عليها قال راح اسوي قروب ثلاثي في انا وانت وزوجتي وعن طريقه تستطيع التواصل مباشره مع البنت والتعرف عليها 

في نفسي وجدت ان هذا هو المخرج الاخير وجائني على طبق من ذهب لكي ابتعد عن العالم المثلي لاني تعبت منه ومن الجري ومحاوله ان اكون من يريده الاخرين ومحاولاتي الدائمه لانال رضى من احب لكني لا انال شئ غير التعب والالم 

هنالك افكار كثيره مرت على خاطري وقت قبلت التعرف على تلك الفتاه 

بصراحه لم يسبق لي التعرف على فتاه والهدف معروف هو الزواج او الارتباط كان حديثي عادي جدا حتى اني كنت اسئل اصدقائي الاستريت ما ذا علي ان افعل او ما يتوجب علي ان اقوله لها 

الجميع كانو متفقين على اني يجب ان افهم طباعها وتفكيرها وما ذا تريد وما هي رغباتها وما هو طموحها والكثثير الكثير من المواضيع والنقاط اللي علي ان اتعرف عليها واعرفها عن الفتاه قبل ان اقول انها المناسبه معي لارتبط بها طوالي حياتي

بداءت التحدث مع الفتاه يوميا تقريبا بالنسبه لي شي غريب اول مره اهتم ان اتصل على فتاه لاول مره افكر فما ساقول وما لا اقول كنت اهتم بدقائق الكلام ومواضيع غريبه استغرب من اني فكرت فيها او انه يوما ما ساقوم بمناقشتها مع اي شخص ايا كانت 


حتى مر الاسبوع الاول كنا نتحدث على الواتس اب ونتحدث بالساعات حتى اخبرني ابن خالتي اني يجب ان اتحدث معاها صوتيا وان احاول ان اناقش المواضيع اللي طرحتها وتناقشت معها في الواتس لكي تؤكد جديتك في الامر 

بداءت اول مكالمه صوت انثوي رائع ( صوتها حلوه ) سلمت سالت عن الاخبار والاحوال تحدثنا وبداء الحديث معها ينساب بكل سهوله لمن اعد افكر ما ذا ساقول او لماذا اقول ما اقول بدون تفكير اخبرتها عن عن حياتي بدون ذكر موضوع المثليه 

كل شي تماما كاني اكون صداقه جديده مع شخص لم اقابله من قبل 
يوما وراء يوم اعتدت الحديث معها والتحدث في مواضيع كثيره حتى فجاءاه لاحظ كل من في البيت ذلك اهتمامي الزائد بالحديث في التلفون وفي نفس الوقت ولنفس المده يوميا 

تعدل مزاجي كثيرا صرت اقل تفكيرا عما سبق صار جلوس على النت اقل بكثير فقلت في نفسي ربما هذا ما ابحث عن وجدت ضالتي اخبرت كل من حولي ان وجدت الفتاه التي سارتبط بها وصارت شغلي الشاغل ودوما افكر في الحديث معها وكيف استمتع بوقتي معها صار الحديث معها اكثر راحته مما سبق 


اخبرت اصدقائي المثلين باني سوف ارتبط  كلهم ينظر بعض الناس تذكرو النقاش الدائر دوما بين المثلين سوف تظلمها كيف تفعل هذا وما الا ذلك من النقاش والكلام لكني مضيت قدما فيما نويت ان اقوم به مع العلم لست ممن يجمعون المال او يضعون القرش الابيض لليوم الاسود فما في جيبي سيضيع في ذلك اليوم الذي اخذته من البنك فلا تفكير كبير في غدا لم اهتم بالموضوع هذا او انتبهت له فقط عندما بداءت اتكلم مع هالفتااه عرفت اني من المفروض ان افكر في يوم غد لا اعلم ماالذي يخبئه لي المستقبل حتى لو بقيت هذا دون زواج مثلي وحيد دوما وابدا لكن يجب ان اعيد تفكيري في الامور الماليه وفي اسلوبي في الحياه فدوام الحال من المحال 



اتحدث معها بالساعات احسن اني اتكلم مع بنت لاول مره اهتم لها وافكر فيها لكن من المفارقات الغريبه 
 اني قمت بتحميل افلام ومقاطع  مغايره قلت اعود نظر على تلك المناظر الغريبه ( طبعا اقصد الممناظر النسائيه ) لكني لم استطيع فقمت بمحسها جميعا

ولم اتفرج على اي منها

نصحني صديق لي بان اقوم بتحميل المقاطع السحاقيه للفتيات فقط طبعا صرت اشعر بالملل الكبير من مشاهدتها ولا يحدث لي اي انتصاب او اي شعور باي رغبه اتجاه ما يحدث امامي احس كاني اشاهد لي لاعبتي جمباز ترقصان على الجليد قد تكون الحركات والملاطفات رائعه لكنيها لا تثير في نفسي اي شئ 

قلت كثيرا في نفسي ساتوقف عن التواصل معها لا فائده فانا مثلي ولن يغير ذلك في نفسي شئيا لكني كنت ارى اطفال اصدقائي حولي يلعبون ويمرحون وانا ليس لدي ابن ليس لدي شخص اهتم به او اشفق عليه اركض به الى المستشفى كان كل همي وتفكيري ان يكون عندي ابن او بنت شئ صغير او جميل يملئ حياتي احس اني اسمع الموسيقى وانا اراه يلعب جواري ويصرح ويبكي واحمله اضمه لصدري ابعث فيه حناني وحبي 

لحظات تمر علي وانا انظر للاطفال اتمنى طفل واحد فقط عندها ادرك انني لن يكون لدي واحد ابدا الا اذا تزوجت اذا فالتزوج وليحدث ما يحدث فانا اريد ابنا او بنتا ( بصراحه اريد ولد ) 

مرت الايام سريعا وصرت اكثر ارتباطا بها ونفسيا صارت تشغل في نفسي مكانا كم احست بوجودها معاي وتمنيت اللحظه الي اكون معاها فوق السحاب تمر علي نسمات هوائ جميله اوصفها لها احسن بلحن جميل يرن في اذني يبعث علي الهدوء والسكينه احساس جميل لم اشعر به من زمن بعيد 

عرفت ما ارد ومن اين جائني هالاحساس انها امي هي الذكريات اللي كانت تمر في خاطري عندما اتذكرها واتذكر كيف كانت تضمني الى صدرها وكيف كنت احس بالراحه لذلك فالمي يخف صداعي يقل احس بالطمأنينه والراحه امي رحمك الله وجعل مثواك الجنه 

لم افهم   ما امر به هل هو حب ام مجرد حوجه لشخص ما في حياتي كما قال لي احد اصدقائي 

كل الامور كانت تمر بسهوله وبيسر شديد كنت احس بالسعاده اذن هي الانسانه التي كنت ابحث عنها ووجدتها اذا ما ذا ينقصني ان اتقدم لها 

طبعا نسيت نقطه مهمه الفتاه كانت في عمان في فتره من فترات حياتها لكنها انتقلت الى السودان بعد ان رغب والدها بالاستقرار لكن المشكله مش في هالنقطه المشكله الحقيقيه كانت ليس اهلها ولا رفضهم لي لاني على يقين انهم سيوافقون علي تماما بعد ان يعرفي عني او عن اهلي لا شكرا لي ولكن لما يعرفه الناس عني لكن العقبه الحقيقه كانت في اخوها 

اخوها هو صديق صديقي يعرف اني مثلي لاني حاولت معه سابقا خخ حاولت اجره للرذيله خخخخ اصلي شرشر اويييي هههههه


المهم عرفت او فهمت انه ليس مثلي ابدا وان كان من ينظر له في الوهله الاولى يعتقد ان هنالك شي من المثليه فيه لا ادري حتى انه نفسي احس بذلك وبقوه جدا لكني باءت كل محاولات مع بالفشل فعرت انه سوبر  straight
المهم كان دوما يناقشني في المثليه اعتقد والله اعلم اانه كان من القله اللذين ناقشتهم في المثليه ولم يجادلوني كثيرا ومع ذلك بقي على تواصل مع حتى اننا صرنا في مجموعه مكونه من 4 اشخاص وكنا على تواصل دائما اذا الخلاصه علاقتي به قويه جدا 

اذكر حادثه جلعته يختار ما بيني وانا المثلي وبين شخص اخر استريت فختارني على ذلك الشخص فعرفت ان علاقتي به قويه وعلاقته بي قويه لكني بصراحه عندما عرفت ان البنت هي اخته كنت في حرب داخليه ونفسيه كثيرا لكني كنت سامضي قدما

اخبرت احد اصدقائي الاستريت وهو صديقه ايضا فبما انا فيه فقال لي بالحرف الواحد اخوها لن يقف في سعاده اخته اذا احسن انك على علاقه طيبه معها لكني لم اسئله هل سوف يرفض لعلمه اني مثلي اشتهي الرجال لم اتطرق لتلك النقطه ابدا لكن الجميع رحب بخطوتي والدي لاول مره يقول لي اتاكد تماما انها البنت المناسبه لك قبل ان نتقدم 

بصراحه انا نفسي تعجبت لاول مره والدي يقول لي نعم بدون ان يناقشني في اي شي 

الموضوع كان فيه مباركه شديده وقويه من جميع الاطراف حتى اخوتي كانو سعيدين كثيرا لفكرتي ولاختياري هذه اول مره من فتره طويله يجتمع اهلي في مكان واحد يوافقو بالاجماع على ما اقوم به دون مناقشات 

!!!انا اريد انهي الكلام مش عارف  ايدي وجعتني من الكتابه!!!


مرت الايام والاسبوع الاول مر والثاني مر والثالث مر قبل يومين اخبرت ابن خالتي اني اتحدث معاها لمده ساعتين تقريبا يوما او ساعه ونص سالني كيف تتواصلو عن طريق الفايبر فقلت لا محادثه عاديه قالي يخرب بيتك بالطريقه دي مش حتتجوزو خالص 

قالي اتصل علي اخوك خليه يشتري لها تلفون فيه اندرويد وتنزل فايبر او اسكايب وتتكلم فيه بدل اللي الصرف الفاضي هذا 

اصلا سابقا في بدايه الاسبوع الاول اتصلت على اخي وطلبت منه ان يبحث عن معلومات عن البنت هذه ويخبرني باي شي مريب حولها لاني عازم ان اتزوجها فبشرني انه سيعاود الاتصال بي بعد اسبوع لكنه لم يفعل 


قبل يومين اتصلت على اخي سلمت عليه اخبرته اني اريده ان يقوم لي بخدمه صغيره وقبل ان اكمل كلامي قال لي انا عارف انك متصل علي بخصوص فلانه طيب يا سيدي بما انك اتصلت فمعناها انت لسه مهتم بالموضوع 

قالي بصراحه انا ما اتصلت عليك لعده اسباب لكن اقواها اني عارف انك مش بتاع بنات وانك بس مجرد اعجاب بسيط وخلاص وحتنساها زي ما بتنسى كثيرين من البنات ( طبعا هو عارف اصلا السبب الاساسي ) هو الوحيد من اخواني اللي يعرف اني مثلي 

لقصه سوف اكتبها يوما لو بقيت المدونه مفتوحه او كان عندي الرغبه 



اخبرني بكلام صدمني جدا اخبرني ان البنت ذات سمعه سيئه جدا في الجامعه وان الكل يعرف ان لها علاقات مع شباب اخرين وانها جدا منفتحه ( مش من تحتت ) اقصد منفتحه او open  ثقافيها او اجتماعيا انا كانت على علاقه مع فلان وعلان وكانت تركض خلف فلان وخلف علان 

بصراحه الكلام جدا المني لم استطع الرد عليه في تللك اللحظه وبصعوبه مسكت نفسي من ان اقع من هول الحديث والكلام اللي اخبرني عنها واهم نقطه انها قد تكون بتلعب بمشاعرك وقد لا تكون صادقه وانه اخي ويحبني ويتطلب مني ان اتوقف معها عند هذه النقطه فهي لا تصلح لي ولا استحقها كما ان سمعتها سوف تجيب لي المشاكل اكثر من الفرح 



صدمت جدا من فتره طويله لم اصدم بالطريقه هذه بقيت سهران الليل كله لم استطيع ان انام ابدا التفكير قتلني لماذا 

فكرت في نفسي هل فعلا انا احب هالبنت هل هي البنت المناسبه لي البنت الي استطيع ان اكمل مشواري معاها ( طبعا الغريب ابدا ما تذكرت في نفسي موضوع مثليتي ) كل ما كان شاغل تفكيري انه تلك الفتاه لا تنسابني فقمت اخبرت صديقاي واخبرت ابن خالتي وقت قمت بتسجيل المكالمه وارسالها له حتى لا يقول اني حكمت عليها بطريقه خاطئه 

قررت اني اقطع علاقتي بيها تدريجيا لانها صديقه زوجه ابن خالتي ويهمني جدا ان لا تزعل من زوجه ابن خالتي لانها صديقتها ولا اريد ان اشوه او انقل ليها اي صوره سئيه عن صديقتها 
تحدث مع صديقي DR.K  

وصديقي Dr.meem  شفاه الله وعافاها 

استغربو من فعلي وتفكيري وكل تحدث معي بطريقه مختلفه عن الاخر لكن الاثنين كانو محقين في نقطه واحده اني مثلي 

ما طلعت له واستنتجته من كلام دكتور كيه قال لي كلنا نعرف انك شخص عاطفي وانك تبحث عن شخص تهتم به وتعطيه عاطفه وهالبنت ما الا مثال لي ذلك فقط لا اكثر 

شو رايكم انتم 

ودمتم سالمين 

 





هناك 6 تعليقات:

Gay3alatouL يقول...

salam
first off i was really shocked reading and rereading every single line you wrote it costed me no time at all to figure out what the matter really is and what was the things that pushed you toward that decisions and what was more importantly the result of that hasty action .
i sincerely appreciate your desire to be sincere and true to yourself but in the process you seemingly forgot to be on top i mean to think yourself much as leader than a person socialy lying under the commands of others however close that they might be/ you shouldn't ve allowed to get influenced by the suggestion of such a dreaming image of straight couples surrounded by their kids ;i deep down feel the same thing every now and then but i keep saying to myself not to drift with what could be the hugest mistake in my whole life i would like to let know that if and only if a gay guy fell for a girl it's just because he surrendered to a past memory where he could be with a girl identifying with her in a sexless kind of way or just using her and get past her once the mission accomplished.
dear freind i know that you were put under an enormous pressure just to fit in the social mold but you ve perfunctorily put your truest part of your IDentity aside not to get hazy when it comes to take a decision like that you've been in my humble opinion motivated by an altruistic reasons whereas the selfish ones might suffice to let you know how that could end up with.
your first mistake to make it short is that you get overwhelmed by your desire to fit in neglecting a huge part of your personality and the positive validation of others made its effects notorious. Someone made the first step for you and another made an end and you got lost inbetween.

i know how brave you are but i don't know how foolish you might be to sacrifice your life just to have kids this way you would've used her to get what you want while you think you loved her.

jan يقول...

للاسف نهايه غالبيه المثلين الجواز ويسبت يوم بعد يوم ان المثليه لاهو الا لهو جنسى فقط لاغير

بعتقد كلام دكتور كيه هو الاقرب للصواب

غريب يقول...

Gay3alatouL
شكرا لكلامك الطيب واحاسيسك الرائعه واتمنى الله يقدرني على اني اكون عند حسن ظن الجميع

بالنسبه عن اني اتزوج وانجب منها طفل ليس الهدف الوحيد اعتقد ان الزواج فيه نوع من الاستقرار الراحه بغض النظر عن موضوع ميولي الجنسي لكن الزواج له منافع كثيره تعود على اشخص نفسه منها الراحه النفسيه وجود شخص يحبك لنفسك وليس لاي شي الحياه سوف تختلف تماما بعد الزواج لكن المشكله الكبيره تاتي ما بعد ذلك الزواج هل استطيع ان اوفق بين مثليتي وبين زواجي هل راح ياتيني تانيب الضمير اذا مارست او اقمت اي علاقه خارج الزواج وبالتاكيد هل سوف تتقبلني لو اخبرتها اني مثلي وان لدي هالميويل
والكثير من لااسئله اللي تتوارد على خاطري دوما

غريب يقول...

صديقي جان
بالتاكيد
ليس الهدف جنسي تماما ليس كل المثلين يقومون بالعمليه الجنسيه

هنالك من بيبحث فقك عن المشاعر والاحساسي التي يفتقدها ولكن المشكله لدي بطبيعه الحال هي فقدان شعوري بالابوه لكن راح احاول ان اتخطى ذلك

نسيت انبه لمعلومه

في عائلتي يجيب ان يتزوج الابن الكبير حتى يستطيع ان يتزوج بقيه الاخوه
لكن في عائلتي اقتنعو اني غير جاهز حاليا للزواج

غير معرف يقول...

تعرف انا ماضحكني موضوع انك كمثلي رايح تتزوج مثل اي شخص ميوله طبيعيه , اللي ضحكني انك جلست تقيم وتحاكم بنت عايشه حياتها بفطرتها الطبيعية بالحياة ونسيت نفسك وجسمك اللي استهلكته مع شباب زيك ليته مع بنات , وفوق ذا كله حاولت تغري اخوها وماعطاك وجه , اساسا اخوها هو اللي راح يرفضك , وهي قبل اخوها راح ترفضك لانها انسانه تريد رجل حتى بالمضمون مش بالشكل , وتركك لها هي الكسبانه فيها لانها اولا اكيد تحتاج الى اب قوي طبيعي تجاه اي ذكر لان بعد ممكن تطق براسك تغتصب ابنك لاسمح الله ! وثاني شي لانك تعتقد انك ملاك وهي الشيطان اللي المفروض ماتسوي علاقات انا اشوفها من حقها اساسا كامراة تريد ان تشعر بانثوتها بعكسك انت كمثلي وضعك غلط شئت ام ابيت في مجتمعنا خصوصا وانت بنفسك عارف انو اخوها بيرفضك بجد انا كنت اضحك طول الوقت وانا اقرأ بس لما وصلت عن فكرة بتترك البنت لانو عندها علاقات جاتني ضحكه كبيره هههههههههههههههههههههههه اذا هي فاتحه رجولها مع كامل احترامي هذا شي طبيعي لانها انثى اما انت تفتح رجولك حتى للشخص اللي مايرغب فيك , فعلا تستحق الشفقه هههههههههههههههههههههههههههههه قال ايش تركتها لسمعتها السيئة لا انت اللي سمعتك عاد كويسة :D

غريب يقول...

غير معروف

فقط الان قراءت ما كتبت وهذا رايك لكن سبب اني تركتها لاسباب كثيره اولا انا حابب اكون عائله بالزواج منها ابعد عن كل شي لكن تخيل معي اتزوجها وفي حفل الزواج يجي يقولو لي او اسمع همس او همهمه عنها او اي موضوع يخصها طبعا انا لا اقول انه انا طاهر او ملاك لكن مهتم جدا بما يقوله الاخرين عني ولا برضى اي شخص يقول عني اي شي مهما كان بسيط هذا الولد اللي هو انا بفكر كذا
هي ليه ما بتفكر في هالموضوع او لو فرضا كانت على علاقات مع شباب في حياتها ما اظنه بيهمني كثير لكن همني فقط سمعتها وسمعت عائلتي قد يكون حكمي خطاء او فيه نقص او عيب بس هذا هو المجتمع لو تحدث الاخرين عن زوجتي فان هالكلام لا يمسني فقط يمس كل اخوتي وكل عائلتي فلا اريد ان اضيع على شخص اخر خطا اختيار شخصي لي